الثلاثاء , أكتوبر 16 2018
الرئيسية / الالعاب / شرح ومراجعة لعبة Splatoon

شرح ومراجعة لعبة Splatoon

شرح ومراجعة لعبة Splatoon

شرح ومراجعة لعبة Splatoon
شرح ومراجعة لعبة Splatoon

اللعبة الأساسية من مؤسسة ننتندو لجهازها البيت الـWii U للنصف الأول من العام هي لعبة الأكشن Splatoon التي تأتينا من فريق تعديل شاب صغير يحمل العديد من الأسماء الحديثة داخل المؤسسة، لم نتعود حقيقة على تقديم ننتندو لذلك النوع من الألعاب ولكن كما جرت العادة فهي عندما تدخل بأي ميدان لابد أن تقدم لمستها المخصصة و Splatoon دليل حديث على هذا، إذاً لنتعرف على صعيد تلك اللعبة بواسطة مراجعتنا لها.

Splatoon بإختصار هي لعبة أكشن وتصويب مثل الكثير العديد من الألعاب بذلك النوع ولكن المغاير هنا “بشكل كبير” هو كل شيئ باللعبة! رسومها الكرتونية و أجوائها المرحة وتصاميم الشخصيات وعالم اللعبة والإبتعاد عن الواقعية والدماء تمنح لتلك اللعبة سحرها المخصص، ولذلك فاللعبة بجوهرها هي لعبة اكشن بتصوير المنظور الثالث ولكن بطابع غير مشابه عن أي شيئ رأيته من قبل بذلك النوع من الألعاب وذلك مايميز سبلاتون كثيراً عن غيرها.

لنتحدث عن الضرائب بتلك اللعبة، حسنا تقدم سبلاتون رسوما كرتونيه بتصاميمها بعالم حي بشكل كبير ومشبع بالألوان، العديد من الأشياء المتميزة هنا بأسلوب تصاميم الشخصيات المقتبسة من الحيوانات البحرية وعالم اللعبة المستقبلي حيث تسريحات الشعر الغريبة والملابس زاهية الألوان وتميز حقيقة بكافة مكونات التصاميم، ايضاً على صعيد الإمكانيات الرسومية فاللعبة تعمل باستقرار عظيمة حتى بأكثر اللحظات “أكشنية” فلا يبقى تباطئ بشكل سريع الإطارات ولن تتكبد بأي حال من الأحوال في ما يتعلق بـ ضرائب اللعبة.

ايضا بجوار الصوتيات فهذه اللعبة تقدم خليطاً غريباً بشكل كبير بموسيقى متميزة وقلّ ما أسمع مثيل لها بالعاب المقطع المرئي، اللحن الأساسي للعبة سيعلق بذهنك كثيرا ووجدت نفسي أتمتمه مرة تلو الأخرى، العديد من الموسيقى تشعر فعلا بأنها عصري للشخصيات تم تحويله للحن ولكن لآجواء اللعبة وعالمها وشخصياتها فالتناسق ضخم بذلك المنحى، على المستوى التقني سبلاتون لعبة فريدة.

لنتحدث عن منحى اللعب، حسنا سبلاتون كما ذكرنا سلفاً هي لعبة اكشن بتصوير المنظور الثالث تنقسم لقسمين، أولاً طور اللاعب الواحد وهو طور مقيد للغاية بقصته وذلك الشأن موجب مرة تلو الأخرى وبهذه اللعبة غير سلبي بشكل كبير حيث تسعى العثور على سمك الـZapfish الذي يغذي مدينة Inkopolis بالكهرباء عبر مجموعة من المراحل وتزداد الصعوبة بشكل متدرجً مع تقدمك بشكل كبير حيث تدخُل المجازفات بالمراحل وتحاول حل الألغاز و هزيمة الخصوم وجمع النقاط التي تساعدك بتحسين قدراتك قبل الوصول للزعيم ومحاولة علم كيفية هزيمته.

المغاير بتلك اللعبة عن أي لعبة أكشن من ذلك النوع هو طريقة اللعب، نعم تطلق الحبر لهزيمة الخصوم ولكن أنت تلعب بمخلوق هو مزيج مابين الإنس و الحبار، ذلك المخلوق يملك القدرة بالمشي على قديمه أو التبدل لحبار والغوص في الحبر الذي تطلقه بالمناطق حولك الأمر الذي يعاون للإختباء و التحرك السريع وايضاً القفز مابين المنصات وغيرها من الموضوعات وهنا تصبح الموضوعات أكثر تهييج.

فعليك أن تبني الإستراتجيات بمتى تستخدم الشكل البشري لشخصيتك (بإمكانك بمستهل اللعبة الإختيار مابين جعلها أوضح أو أنثى) ومجابهة الخصوم أو التبدل للحبار لمسعى ملئ سلاحك بالحبر أو الإختباء تحت الأرض بالغوص في الحبر أو القفز مابين المنصات وإيجاد موضع ملائم أكثر للإستراتجيات، حقيقة رغم أن الفكرة طفيفة على الورق ولكن تطبيقها ممتاز للغاية وسلس بشكل كبير وشعرت بمتعه هائلة حقيقة لم اتوقعها بطور اللاعب الواحد ومع مزيد من التعب كان بالإمكان أن تصبح لعبة طور لاعب متميزة للغاية ولكن بأصل اللعبة فهي لعبة اكشن جماعية للفرق.

عن mohamed taheer

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *