الإثنين , سبتمبر 24 2018
الرئيسية / الالعاب / شرح ومراجعة لعبة Shadow of the Colossus

شرح ومراجعة لعبة Shadow of the Colossus

شرح ومراجعة لعبة Shadow of the Colossus

شرح ومراجعة لعبة Shadow of the Colossus
شرح ومراجعة لعبة Shadow of the Colossus

قبل 13 عاما حصلنا على لعبة مجازفات مذهلة على جهاز سوني المنزلي البلايستيشن2 من تحديث إستديوهات سوني اليابانية وتحديدا فريق التعديل Team ICO تحت عنوان Shadow of the Colossus، ورغم الإنطباعات الفريدة حينها التي حصلت عليها اللعبة ولكن الإمكانيات التكنولوجيا حينها لم تعاون اللعبة لتقديم كل ما آراد فريق التعديل حينها تقديمه، عادة لنا اللعبة بجيل البلايستيشن3 بنسخة الريماستر لها ومن فريق التعديل Bluepoint Games ولكن يظهر أن سوني و فريق التحديث كانا يدركان بأن اللعبة تستحق زيادة عن مجرد ريماستر ولكن متى ماكانت الإمكانيات التكنولوجيا للأجهزة قادره على إظهارها كما يلزم أن تبدو، اليوم نراجع لكم الريميك التام للعبة لجهاز سوني المنزلي البلايستيشن4، فريق التعديل Bluepoint Games رجع للعمل على نسخة الريميك فهل اجاد وقدم لنا روح اللعبة الأولى بالشكل الذي يليق بها؟ اليوم نقوم بالتعرف على الإجابة عن طريق إعادة نظر اللعبة.

Shadow of the Colossus هي لعبة مجازفات بقصة مقيدة بشكل كبير تترك خيال اللاعب من يتنبأ ويبني الأحداث، تلعب بشخصية شاب في مقتبل العمر إسمه Wander الذي يدخل عالم الـForbidden Land وعليه بالتجول بعالم اللعبة بهدف قتال العمالقة بهدف إرجاع الروح لهذه الفتاة الغريبة التي تدعى Mono، عن طريق مجازفة Wander سيواجه 16 عملاق بكميات غير مشابهة وقدرات غير مشابهة بكل مره، ثمة من يطير وثمة من يختفي تحت الأرض وثمة من حجمه أصغر من البقية ولكل منهم نقطة تدهور على Wander البحث عنها و ضرب العملاق فيها و الفكرة الأساسية هنا بأسلوب الوصول لهذه الأنحاء الضعيفة عند العملاق سواء بالتسلق أو مسعى إضابة العملاق لجعله يسقط أو بالمواجهة المباشرة وإستخدام بيئة الفترة لضرب العملاق وغيرها من الأفكار، لشخصية Wander سلاحين لاغير للإستخدام وهما السيف و القوس والسهم.

بمجرد هزيمتك لواحد من العمالقة ستنطلق سفرية الإستكشاف للبحث عن الآخر بإستعمال سيفك الذي يدلك على موضع العملاق الآخر وقد كانت النسخة الأصلية من اللعبة تتكبد بعض الشيئ بالتنقل بين الأنحاء لكون عالم اللعبة كان خاليا في مختلَف الاوقات وهي واحده من الأشياء التي قام فريق التحديث بتحسينها كثيرا بذلك الريميك بتواجد بعض القروش التي بإمكان تجميعها وايضا السحالي التي تساعدك بالقتال بالإضافة للفواكه التي تعاون بزيادة حجم الطاقه لشخصيتك نحو مجابهة العمالقة، إضافة لهذا يحمل ذلك الريميك خيار التصوير كإضافة حديثة وبإمكانك وقف اللعب بأي وقت لإلتقاط صور مثيره مع تحويل الكاميرا بأي وجهة.

لنتحدث عن الضرائب التي تقوم بتقديمها تلك اللعبة فهي مذهلة، فريق التعديل قام بإرجاع تشييد اللعبة من الصفر وبإتقان مدهش للغاية، الَاضاءه باللعبة والتصاميم و دقة التفاصيل فيها شيئ مدهش للغاية نحو البصيرة، بحق عالم اللعبة يظهر خلابة بشكل كبير بكافة المناظر الطبيعيه فيه وستحاول إستكشاف كل متر بعالم اللعبة لاغير للإستمتاع بمظهر اللعبة الساحر، إضافة لهذا فالقدرات التكنولوجيا للبلايستيشن4 ساعدت تلك اللعبة كثيرا نحو مجابهة الزعماء، فالنسخة الأصلية كانت تتكبد كثيرا لاسيما بشكل سريع الإطارات وتراجعها كثيرا نحو مجابهة العمالقة وذلك ماتغير كثيرا هنا، من الممكن أن تكون ثمة مشكلات تكنولوجيا بسيطه من حين لآخر ولكن بالنظر لما تظهر عليه اللعبة فالامر يَبقى مذهلا.

16 عملاق ستواجهه بتلك المجازفة وحقيقة لاتحتاج لاكثر من 8 ساعات لإنهاء اللعبة وربما الاستحواذ على مختلَف الأشياء فيها، لايعني هذا ان التجربة قصيرة أو مقيدة بل على الضد فهي ساعات كافية للاستحواز على تجربة ساحرة ومايميزها فعلا أنها حتى وبعد 13 عام من صدورها مازالت بدون مثيل بسوق العاب المقطع المرئي وذلك الريميك المدهش يثبت نطاق إبداع فريق التعديل الأصلي بما قدمه عقب كل تلك الأعوام و بما قدمه فريق التحديث الحديث بذلك الريميك الذي يلزم أن يكون معيارا لكل ريميك للعبة كلاسيكية يتم تحديثها.

إذا لم تخض تجربة لعبة Shadow of the Colossus فأنت محظوظ للغاية بأن تكون تلك هي التجربة الأولى لك مع تلك اللعبة الكلاسيكية، ذلك الريميك يحسّن كثيرا من خوض تلك المجازفة بكافة التحديثات التي بذلها فريق التحديث ومظهر اللعبة المدهش يجعلنا في مُواجهة واحده من أجمل العاب ذلك العام حتى ونحن بالشهر الثاني فيه، تجربة مذهلة تضاف لمكتبة العاب البلايستيشن4 المتفردة المتميزة.

عن mohamed taheer

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *