الأربعاء , نوفمبر 14 2018
الرئيسية / الالعاب / شرح ومراجعة لعبة Mortal Kombat X

شرح ومراجعة لعبة Mortal Kombat X

شرح ومراجعة لعبة Mortal Kombat X

شرح ومراجعة لعبة Mortal Kombat X
شرح ومراجعة لعبة Mortal Kombat X

مضت ما يقارب الأربع سنين منذ حصولنا على ريبوت سلسلة العاب القتال الكلاسيكية Mortal Kombat على أجهزة الجيل الزمن الفائت المنزلية وبحق كانت السلسلة تفتقر لهذا بشكل ملحوظ لكونها بلغت لمرحلة التبطل الإبداعي بتحولها للبعد الثالث بعدد من الأجزاء وقد كان من الجميل الرجوع للجذور والتركيز على ماجعل السلسلة تشتهر على نحو أضخم وهو القساوة المبالغ فيه وطريقة القتال و الأن نحصل على أجدد أجزاء السلسلة ونقدم لكم إعادة النظر المخصصة به “نسخة البلايستيشن4”.

لنبدأ الجديد عن رواية اللعبة، إن كنت متابعا لأحداث تلك السلسلة وتعرف تاريخ الشخصيات فلن تجد نفسك بعيدا عن البيت هنا حيث نرجع مكررا لأطماع عالم “البعد الآخر” لإحكام القبضة على الكرة الأرضية ومجدا عليك حمايته، المغاير بشكل كبير بذلك الجزء هو تقديم الرواية، فعوضا عن خوض نسق “الاركيد” المعتاد ومعرفة الخاتمة بمجرد قتالك للشخصيات يبقى هنا طور كامل للقصة بمشاهد سينمائية وغير هذا، لم نتعود ذلك الشأن مع العاب القتال ولكن من الجميل أن يجرب فريق التعديل شيئ غير مشابه باللعبة ولكن هل كان هذا جيدا؟

حقيقة لا يمكنني بأي حال من الأحوال أنا أمتدح طور الحكاية، مرأى يعتمد على الـQTE أو ضغط الازرار بالوقت الموائم وبعد هذا مرأى سينمائي وبعد هذا قتال بين شخصيتين ويتواصل الشأن ويتكرر حتى خاتمة اللعبة، مايزيد الطين بله هو كون الحكاية ذاتها ليست مشوقه وتركز كثيرا على الشخصيات الحديثة أو الجيل الحديث من المقاتلين وغالبيتهم هم أولاد للشخصيات الكلاسيكية بالسلسلة، كتابة ممله للنصوص وآداء سيئ للحوارات وترابط هزيل بشكل كبير بالأحداث هو ماستحصل عليه بطور الحكاية ورغم التعب العظيم الذي بُذل لتقديمها ولكن النتيجة الختامية ليست إضافة للعبة كليا.

لنتحدث عن المنحى التقني باللعبة، حسنا تستخدم تلك اللعبة نسخة محسنة من محرك التحديث Unreal Engine 3 وهو المحرك الخاص لأجهزة الجيل الماضي المنزلية وحتى مع دفعه لقدرات أقصى من أعلى إمكانياته فالرسوم باللعبة متفاونة بشكل كبير، طور الحكاية يكشف لنا العديد من الخلل والنقائص حقيقة بتصاميم الشخصيات وتفاصيلها وايضاً بعض الإنعاكسات الغريبة للضوء والتي تمنح اللاعبيم لمعاناَ مبالغاَ به وكأنهم مرأة، وفي بعض المرات تظهر اللعبة جميلة بشكل كبير ولاسيما داخل القتالات و رغم قلة المراحل الخاصة للقتال ولكن غالبيتها تفاعليه وجميلة.

من الممكن أن تكون الإشكالية الأضخم هي بالتصاميم، فالشخصيات الحديثة على السلسلة ولاسيما البشرية منها تفتقد لأي إبداع حقيقة، Cassie Cage و Jacqui Briggs على طريق المثال هما بنتان بلابس عسكري وبلا أي أفضلية لهم وهم من الشخصيات الأساسية باللعبة، شخصيات البعد الآخر أو العالم الخارجي تقدم إبداعا أكثر ولاسيما شخصيتي D’Vorah و Ferra/Torr وبكونهما ايضاً يملكان كيفية لعب غير مشابه ومميز لهما.

بجوار الصوتيات فهذه اللعبة لاتقدم العديد، الألحان باللعبة ليست فريدة والتمثيل الصوتي للشخصيات متباين بشكل كبير، عبر أجزاء السلسلة دائما ما تميزت مورتال كومبات بسماع ألحان قوية ولكن ذلك الجزء لايقدم العديد منها ومع طور الرواية وجديد الشخصيات فستلحظ كثيرا تدهور الآداء الصوتي الذي لم يكون موجودا بالأجزاء الفائتة لغياب الحوارات بشكل ملحوظ، إجمالا على المستوى التقني تلك اللعبة متباينة للغاية برسومها ومتوسطة بأعلى تقييم على صعيد الصوتيات.

عن mohamed taheer

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *