الثلاثاء , أكتوبر 16 2018
الرئيسية / الصحة / أعراض سرطان القولون

أعراض سرطان القولون

أعراض سرطان القولون

أعراض سرطان القولون
أعراض سرطان القولون

سرطان القولون هو واحد من السرطانات التي تبدأ في القولون أو المستقيم، فيمكن أن يطلق على ذلك النوع من السرطان أيضًا اسم سرطان المستقيم، اعتمادا على المقر الذي تبدأ فيه، وكثيرا ما يتم تجميع سرطان القولون، وسرطان المستقيم سويا لأن لديهما الكثير من الميزات المشتركة. ومن المعلوم أن السرطان ينتج ذلك عندما تبدأ خلايا الجسد بالذهاب للخارج عن الهيمنة، فيمكن أن تصاب خلايا الجسد المتغايرة بالسرطان، ومن الممكن أن ينتشر إلى أنحاء أخرى من الجسد.

عوامل سرطان القولون

من الممكن أن يبدأ نمو أغلب سرطانات القولون والمستقيم في البطانة الداخلية للقولون أو المستقيم، حيث يعلم ذلك النمو السرطاني باسم البوليبات من الممكن أن تتحول بعض أشكال الأورام الحميدة إلى سرطان مع مرور الوقت (عادة سنين عدة)، ولكن ليست كل الأورام الحميدة سرطانية، حيث يعتمد هذا على نوع الورم، وتنقسم أشكال الأورام الحميدة إلى الأتي:

  • الأورام الحميدة الغدية (الأورام الغدية): تتحول تلك الأورام في بعض الأحيان إلى سرطان.
  • الأورام الحميدة الباهظة، والالتهابية: تلك الأورام الحميدة أكثر شيوعًا، ولكن على العموم، فهي ليست سرطانية.

تحوي مخاطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم عند فرد ما على ما يلي:

  • إذا تم إيجاد ورم أضخم من 1 سم.
  • إذا تم إيجاد أكثر من 2 بوليبات.
  • إذا ظهر خلل التنسج في الورم في أعقاب إزاحته، وذلك يقصد أن هناك ورم في بطانة القولون أو المستقيم حيث تظهر الخلايا غير طبيعية، ولكنها لا تظهر كخلايا سرطانية حقيقية.

كيف ينتشر سرطان القولون

إذا تشكل الورم السرطاني، فيمكن أن ينمو في جدار القولون أو المستقيم مع مرور الوقت، حيث يتألف جدار القولون والمستقيم من عديدة طبقات. يبدأ سرطان القولون في الطبقة الداخلية (الغشاء المخاطي)، ومن الممكن أن ينمو للخارج عن طريق بعض أو كل الطبقات. عندما تتشكل الأورام السرطانية في الجدار، فقد تنمو في الأوعية الدموية، أو الأوعية اللمفاوية (القنوات الضئيلة التي تحمل المخلفات والسوائل)، الأمر الذي يستطيعون من الانتشار في العقد اللمفية القريبة، أو الأجزاء البعيدة من الجسد. يعتمد نطاق انتشار سرطان القولون على نطاق عمقه في الجدار، وما لو كان قد تشعبت وتوسّع خارج القولون أو المستقيم.

أسباب خطر الإصابة بسرطان القولون

  • السن سرطان القولون والمستقيم أكثر شيوعا في الأفراد فوق سن الخمسين، حيث تتكاثر فرص الإصابة بسرطان القولون مع مبالغة السن، وبصرف النظر عن أن ما يقرب من 90 ٪ من الأفراد الذين يصابون بحالات سرطان القولون أضخم من 50 سنة، سوى أنه قد ينشأ في عمر أصغر.
  • النسق الغذائي يمكن يؤدي النسق الغذائي الغني بالسعرات الحرارية، والبروتين، والدهون وخصوصا الدهون التي تجيء من المصادر الحيوانية، أن يضيف إلى خطر الإصابة بسرطان القولون.
  • مرض السكري مرضى السكري أكثر عرضة بنسبة 40٪ للإصابة بسرطان القولون والمستقيم، مضاهاة بالأشخاص الذين لا يتكبدون من مرض السكري.
  • البدانة يمكن أن يشكل الوزن الزائد بحد نفسه عامل خطر للإصابة بسرطان القولون، حيث أن نسبة خطر الموت نتيجة لـ سرطان القولون والمستقيم أعلى في الأشخاص الذين يتكبدون من البدانة الباهظة.
  • عدم ممارسة الرياضة هبوط النشاط الجسدي هو عامل خطر معلوم لسرطان القولون.
  • التدخين والكحول يسهم التدخين، وشرب الكحول في مبالغة خطر الإصابة بسرطان القولون.
  • بعض الحالات الطبية قد يؤدي الالتهاب طويل الأمد الناتج عن قلاقِل الأمعاء الالتهابية، مثل التهاب القولون التقرحي، ومرض كرون، إلى مبالغة خطر الإصابة بسرطان القولون.
  • العامل الوراثي والذي من الممكن أن يكون واحد من أسباب الخطر عند نحو 5 % من الأفراد المجروحين بسرطان القولون.

مظاهر واقترانات سرطان القولون

من الممكن أن تحوي مظاهر واقترانات سرطان القولون على الأتي:

  • تحويل في حركة الأمعاء على نحو غير طبيعي، مثل الإسهال أو الإمساك.
  • الإحساس بعدم تفريغ الأمعاء بالكامل عقب الحركة.
  • وجع أو انزعاج في البطن.
  • الغازات أو الانتفاخات.
  • ضياع الوزن.
  • الجهد و الاجهاد (نتيجة لـ فقر الدم من ضياع الدم).
  • نزف مستقيمي أو وجود دم في البراز.

يمكن أن تشكل مظاهر واقترانات سرطان القولون نتيجة لـ تظلمات أخرى غير سرطان القولون، ولكن يلزم عليك فحصها من قبل طبيبك، خاصة إذا واصلت لأكثر من 4 إلى 6 أسابيع.

تشخيص سرطان القولون

ينبغي تصرف بعض الفحوصات مثل تحليل المستقيم العدد ، إضافة إلى تنظير القولون، والأشعة السينية، والأشعة المقطعية، لتحديد الداعِي الكامن خلف مظاهر واقترانات سرطان القولون. لو كان يشتبه في الإصابة بسرطان القولون، سوف يتم تصرف امتحانات معملية أخرى مثل امتحانات الدم، وتحليل البول، وقد تكون هناك احتياج إلى أخذ خزعة لتأكيد التشخيص.

مدد سرطان القولون

من الممكن أن تقوم فترات السرطان بوصف كمية السرطان، وما لو كان قد تشعبت وتوسّع من منطقته الأصلية إلى أنحاء أخرى في الجسد، كما أن علم فترات السرطان قد يعاون طبيبك على اتخاذ المرسوم بخصوص أفضل دواء لسرطانك، ومن الممكن أن تحوي مدد السرطان على الأتي:

  • الجولة الاولى: يتواجد السرطان في الجدار الداخلي للقولون لاغير.
  • الفترة الثانية: حيث يتشكل السرطان في الطبقة العضلية من القولون، وقد ينتشر إلى الألياف القريبة.
  • الفترة الثالثة: حيث يتم انتشار السرطان إلى الغدد الليمفاوية القريبة.
  • الفترة الرابعة: ينتج ذلك انتشار للسرطان في أجزاء أخرى من الجسد، مثل الكبد أو الرئتين.

عن Mohamed A. Moawad

محمد معوض خريج كلية العلوم جامعة المنصورة المصرية, امتلك خبرة في مجال الطب و الصحة و كيفية المعالجة بالاعشاب و التعامل مع العقاقير المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *